Sunday, July 31, 2005

 

In the beginning ...


Today is my birthday, I'm now 29.
The following photos are Medea's 'virtual' birthday pressys for me.
It is her first art collection, so to speak, of what I call 'Doodle Art'.



My Birthday Cake ... Hope it will be 'yummy'




Jason on pram



Jason and Medea rowing....






Jason and Medea in Egypt ....




Jason and Medea in England ....





Jason on horseback....


Comments:
oh boy, are you sure those are just birthday presents??!!

e7em..e7em...no more comments!

well, happy birthday dude.
29! ....One more year and you are no longer a .........#@^^&..~~?*&//...

Ok, a gift is on its way soon..........
 
كلّ سنة وأنت طيّب
 
Wishing you a very Happy Birthday ya Alaa :)))
 
كل سنة وأنت طيب يا علاء،
هي الفروة الذهبية كانت في فيلم جاسون و آلهة الحرب ولاّ رحلة السندباد الذهبية؟
أعتقد إني فقط اليوم فهمت ليه إسمك الفروة الذهبية.
لولفين
 
ألف مبروك
:D
 
Happy Happy birthday Jason ;)
bas yaaaaaah 29 years old...
شايلهم إزاى لوحدك؟!
:PPPPPPPPP
 
كل سنة وانتة طيب
 
كل سنة و انت طيب يا كابتن جاسون :)
 
عقبال 100 سنة يا لول، وإن شاء الله سفينتك تصل قريباً لبر أمان.. إيه نظام الأكل؟ ماليش دعوة. ظبطني والعود موجود :-)
 
كل سنة وإنت طيب يا كابتن جاسون .. عقبال 9899731236648 سنة..

--
ملحوظة: بقيت عجووووز قوي
:P:P:P:P
 
زميل في المهنة وفي البرج أيضاً؟ هذه أخبار طيبة ;-)
ينعاد عليك وانشاالله بتعيش للمية وواحد وعشرين يا علاء، منيح هيك؟
ملاحظة: مع إني ما فهمت شي من قصة جايسون وميديا هيدي :(
 
كل سنة و أنت طيب يا علاء
 
الكبير: لأ طبعا دي هدايا "الواقع الافتراضي"..

ع العموم زي ما قالوا زمان في الامثال "النفس الحلوة ليها الجنة" يعني هدية افتراضية ولا حقيقية المهم انك افتكرتنا وده بالدنيا.

راء: وأنت طيّب (بالتشكيل كمان عشان خاطرك).

نيرو: ربنا يخليكي ويجعلك أيامك كلها سعادة.

لولفين: شكرا جزيلا على الزيارة والتهنئة يا لولفين يا أخت الست نعامة. لم أرَ أيّا من الفيلمين. بس الفروة الذهبية هي اسطورة إغريقية بطلها جاسون وميديا، ووردت في الكثير من الأعمال الأدبية الكلاسيكية مثل مسرحية "ميديا" ليوربيديس.

حمكشة: ربنا يبارك فيك!

لست أدري: لأ دانا عندي استعداد اشيل واشيل لحد 99 مش 29 بس ربنا يكرم!!

تارا: وأنت بكل خير يا تارة وحمدا لله على سلامتك مرة أخرى.

اللون باشا: وانت طيب يا صديقي العزيز.

صاحب العود والتجربة: تصور يا عمر دي من أجمل الدعوات (إن لم تكن أفضل) دعوة حد دعاهالي طيلة حياتي! نظام الأكل؟ انت عارف أكل أم علاء لا يعلى عليه وبشهادة الجميع... طبعا الحبايب اللي زيك يا عمر "ملهمش دعوة" عشان هما صحاب بيت!

غادة: وانتي طيبة. نورتي البلوج يا غادة بعد طول غياب. وبعدين إيه حكاية "كابتن" دي؟ عشان الرسمة وانا راكب الحصان؟ على فكرة ممكن تكون "تريقة" من ميديا .. عادي!!
وبعدين اكيد لما عمري يبقى زي نمرة الموبايل أكيد هابقى عجوووووووووووززز اوييييييييي.

إيف: وبفرق يوم واحد فقط! يالصدفة السعيدة، الله بكرمك ع هاي الدعوي الحلوي.

حكاية جاسون وميديا هي حكاية الأسطورة الإغريقية المعروفة، وهي سر اختياري لاسم هذه المدونة في الأساس.

بافلوفا: وأنتي طيبة ويا رب يجعل ايامنا كلها فرح وسعادة..

هامش: الشكر الجزيل لكل من اتصل تليفونيا او اهتم بإرسال رسالة على تليفوني المحمول. وربنا يخليكم لي يا اصدقائي.
 
سلام
عيد ميلاد سعيد
 
ربنا يبارك فيك يا ريحان الجميل.
وحشتنا يا راجل!
 
هو انا دايما متأخرة كده

كل سنة وانت طيب يا علاء
عيد ميلاد سعيد

انا بحب الناس اللى فرحانه باعياد ميلادهم.. ايه المشكلة لما سنة عدت عليك.. بكرة أحلى أكيد

كل سنة وإنت الف خير
 
كل سنة و انت طيب يا علاء
على فكرة الرسومات حلوة جدا
:-)
 
بنت مصرية: لا متأخر ولا حاجة. زيارتك تسعدني دائما. لم أكن عادة ممن يستمعون بأعياد ميلادهم (لأسباب خارجة عن إرادتي) بس السنة دي الحمد لله كان أحسن عيد ميلاد عدى عليّا من سنين!!! يعني أحيانا ربنا بيعوضك عن الحزن فرح متعرفيش ازاي بس ده اللي حصل معايا خاصة بعد تجربة خطبتي الفاشلة.

نورتي البلوج يا بنت مصرية.

عماد: تبهجني طلتك من "الشباك" عليّا كل شوية والتانية.

سعيد (وكذلك ميديا تأكيدا) لأن الرسومات عجبتك (طبعا ان راجل فنان ورأيك له وزنه)..

ملحوظة: الرسم رقم (5) بعنوان "جاسون وميديا في إنجلترا" رسم مشترك بيني وبين ميديا هيا رسمت البيت والشمس وأنا رسمت الشخصيات والأرنب البني قدام البيت.
 
كل سنة و انت طيب.. لديك موهبة لن تستطيع إخفائها في فن الرسم التكعيبي التربيعي
 
happy birthday
كيوتي أوي الرسومات دي
 
اهلين علاء
والله مررت على الموضوع اكثر من مرة، ولا ادري. سبحان الله. شدتني الرسومات الطريفة وربما صرفتني عن الكلام الذي فوقها. فالمعذرة منك يا علاء والعتب على النظر. واقول لك عيد ميلاد سعيد وعقبال المائتين عام وربنا يعطيك الصحة والعافية وانا بصراحة كنت فاكرك اكبر من كده شوية، بالنظر الى عمق ثقافتك ورصانة مواضيعك وجمال اسلوبك، فاللهم لا حسد وربنا يوفقك على الدوام، مع صادق مودتي لك
اخوك بروميثيوس
 
كلكوع: موهبة لا استطيع إخفائها وفهمتها بس حكاية الرسم التكعيبي التربيعي دي اللي انا مش عارفها. هل من مزيد عن هذا النوع من الرسم (إن كان مصطلحاً).. أهلا بك في مدونتي وريت ما تقطعش الزيارة.

صيدلاني: يا سيدي شكرا على المجاملة الرقيقة. بصراحة الواحد كان محتاج حاجة زي كده لمروري بوقت عصيب قبل عيد ميلادي.

الغالي: تسعدني بجد اي كلمة أقرأها لك في مدونتي. اللي انا فهمته إنك حاسس إني "طفل" صغير بهذه الرسومات الطفولية! فعلا عندك حق.. بس هوا الموضوع أكبر من كده. يعني أولا حبيت أبين جزء من شخصيتي لعله توارى وراء هموم العمل ومشاغل الحياة المادية ومتطلباتها، هذا الجزء الصغير لا زال موجودا ولا يجوز لي ان أقهره إن اردت أن أعيش سعيداً. ثانيا، هذه الرسومات - رغم أنها شخصية إلى حد كبير - أردت بها التعبير عن عرفاني بالجميل لانسانة في حياتي ساهمت في جعل هذا اليوم - يوم عيد ميلادي - يوما متميزاً.

لعل هذه التدوينة التي بدوت فيها طفلا من أصدق ما دونت تعبيرا عن "علاء الدين" الذي لا يعرفه الكثيرون، وعلاء الدين الذي تعرفه "ميديا" أكثر من أي شخص آخر...
 
أول مرة أسمع فيها عن الفن التكعيبي التربيعي كانت و انا بكتب التعليق

:P
 
و لكن يبدو أن كلكوع الذي تحدث عن هذا الفن لم يسمع عنه شيئاً بدوره

نسيت أقولك كل سنة وانت طيب .. كبرت يا علاء بسم الله ماشاء الله
 
تسعدني زيارتك يا جيفارا كمدون وكصديق.. كلكوع لم يرد على التساؤل بعد. أنا فعلا وخرّاط الرجالة خرطني ومستني العدل (بدون تشكيل).
 
حلوة اويييييييييييييييييييييييييييي الرسومات
و كل سنة و انت طيب :)
 
Post a Comment

<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?