Thursday, December 29, 2005

 

?هل البومة طائر جميل



توخيت في محاولتي اقتناء هذه الصور أن تكون كل طيور "البوم" متسمة بصفة "الجمال"! هل البومة طائر "جميل" – فعلاً؟ لا أقصد من هذا السؤال الوصول إلى إجابة بنعم أو بلا، بل أود أن أضع يدي على الخيوط التي أريد لها أن تقودني إلى تحديد العلاقة – الملتبسة دائماً – بين الجمال والثقافة، أي لماذا لا نرى "الجمال" في طائر مثل البومة؟ لماذا "يكره" – إن جاز لنا التعبير – من نشأوا في ظل ثقافة عربية (مصرية تحديداً) البومة باعتبارها كائناً "قبيحاً" (لدينا الكثير من الأمثال والتعبيرات الاصطلاحية التي تؤيد ذلك) ونذيراً للشؤم؟ السؤال هو هل هناك علاقة بين الحب والكراهية أي أننا نميل إلى "كراهية" ما نراه قبيحاً أو بمعنى آخر نميل إلى أن نرى قبيحاً كل ما نكره؟!

Comments:
Maybe because it show up in night only.
 
This looks like harry potter's owl Hedwig or whatever it is called. Owls are good in getting rid of rodents only.
 
I read over your blog, and i found it inquisitive, you may find My Blog interesting. My blog is just about my day to day life, as a park ranger. So please Click Here To Read My Blog
 
البومة طائر جميل فعلاً..أفتكر إن موضوع التطير من صوت البومة ده قل جداً أو انحصر في المناطق الريفية اللي لسة فيها بوم يعني

بس عادي يعني يابو علاء

أنا بحب الغربان مثلاً و بعتبرها كائنات حزينة جميلة
 
تحب البوم؟



هل شاهدت مرة بومة في سيرك ؟
انها مخلوق يستعصي على التدجين
و يرفض التسول العاطفي و منطق اللعبة الاستعراضية
هل شاهدت بومة تحاول اضحاك احد
او جره الى مداعبتها ككلب زينة يهز ذيله ؟
هل شاهدت مرة بومة مستقرة في قفص تغرد لذلها ؟
هل عرض عليك احد شراء بومة من سوبر ماركت المخلوقات الداجنة
البومة لا تباع
لكنها تحلق الى ما تحب و من تحب افلا تحبها ؟

دي كانت غادة السمان.. الكاتبة الأكثر توحدا مع الطائر الغلبان ده.. الكتاب اسمه الرقص مع البوم! أعتقد إنها قدرت تعدل شوية المفهوم السلبي عنه.

لسه مش عارفة ليه البوم في القصص وفي الكارتون بيبقى حكيم وأمور ولابس الزعبوط ده بتاع الدكاترة (مش فاكره اسمه إيه الحقيقة)، وعندنا بيكون نذير شؤم.. !
 
البومة فعلا طائر جليل , والحقيقة احنا بنميل الى ابقاء الأسماء على مسمياتها اللى اتولدنا ولقيناها مطلوقة عليها - بس البومة فعلا مالهاش علاقة بالشؤم او القبح, الفأر قبيح جدا
 
الصراحة محاولتش أفكر قبل كدة إن كان البومة طائر جميل أم لاء..
كل اللى أفتكره إن صوته بيثير تطير بعض الناس..

بس ع العموم بحب شخصية البومة اللى فى أفلام الكرتون دى اللى بتكون لابسة نضارة
:d :d :d
 
ah, forget to tell ya, my mother describes me as being "a night owel" for i love to live at night ;) ;)
 
بوينت: هل ده معناه إن كل الحيوانات والطيور "الليلية" كائنات "قبيحة"؟!!

زيمو: بصراحة شديدة مش عارف هيا شكلها ايه بومة هاري بوتر عشان مشفتش الفيلم! إنت أثرت نقطة مهمة جدا في المسألة اللي كنت عايز أناقشها وهي علاقة "الجمال" بـ"الوظيفة" بمعنى أننا نميل لرؤية الجمال في الأشياء - أحيانا - بسبب ما تمقوم به من "وظيفة" (نراها) جيدة أو مفيدة ..الخ.

جيفارا بيه: المسألة برضه مش مسألة حب أو كره.. المسألة متعلقة بارتباط هذا الحب/الكره بالجمال/القبح.

غادة: دائما تتحفينني بمعين لا ينضب من الأدب!! ردا على سؤال ليه البوم (في التصور الغربي) بيرمز للحكمة والعلم (لابس زعبوط الدكاترة) وعندنا نذير شؤم لأن - والتفسير للدكتور زكي نجيب محمود - لأن اتساع عين البومة أعطى تصور عند الغربيين بأنها "ترى" أكثر من غيرها، يعني عندها "رؤية" وهي صفة ملازمة للعلماء والحكماء، أما عند العرب والمصريين فمن سطحية تفكيرهم ظنوا أن صوت البوم المنفر يمكن أن يكون نذير شؤم فضلا عن سكناها في الأماكن الخربة (لترمز للخراب)!!!!

خوليو: استطعت أن "ترى" الجمال في طائر كالبوم، فلم لم تفعل نفس الشيء مع الفأر؟!!! ماذا عن هذا الكم الهائل من الأعمال الدرامية والكارتونية في الغرب التي تصور الفأر كائنا يتسم بالظرف وخفة الحركة والذكاء و"الجمال" أيضا؟

بلو: فكرتيني باختبار عملته على النت وهو هل أنت شخص "بومي" owlishأم شخص "لقلقي" larkish المقصود من هذا الاختبار معرفة هل أنت شخص "ليلي" أم "نهاري"!!! عموما وكما يقولون هناك علاقة طردية بين مستوى "الإبداع" والأشخاص "الليليين"... بس مش عارف بصراحة إذا كان الكلام ده مضبوط أم لا.
 
ليس كل شعرائنا وأدبائنا "ثوريين" كأمل دنقل, لذا فإنهم يحتمون في مجازاتهم وترميزهم بحائط الوعي الشعبوي
عند العرب, البوم والغراب نذير شؤم,.
موقع الطيور في ذهنية عرب ما قبل الإسلام مهم على صعيد كشف ستار القدر
كان العرب مثلا, قبل "رحلة الشتاء والصيف" يقفون في ظل شجرة ويطلقون طيرا إلى حريته, فإذا طار نحو الجنوب (اليمن) "تيمنوا" خيرا, وإن يمم وجهه نحو الشمال (الشام) "تشاءموا". الأمر يجد امتداداته في الفهم اليوناني للقدر, كانت عرافة دلفي تذبح طيرا وترش دمه على النار, فإن زاد لهيبها واحترق الدم فوق الحطب, تصاعد دخان أسود ينذر بالسوء, وإن كان الدخان أبيضا ’فيُمن‘ وبركة
أظن أن الحادثة الأكثر رسوخا في الذهنية العربية في الفهم "الجاهلي" للعالم, وأعني حادثة انهيار سيل العرم في اليمن, وهي الحادثة التي تفرق العرب من بعدها "أيدي سبأ" ترى في البوم الذي يقف على الخراب . نذير شؤم.

و زعمت العرب أيضا, أن القتيل إذا قتل غيلة وغدرا ولم يؤخذ بدمه فإن "هامة" تخرج من رأسه (وهي بوم أسود) فلا تفتأ تصيح على قبره: اسقوني إلى ان يؤخذ للصريع بثأره, وهي تكثر في الديار المنقوضة والنواويس ومصارع القتلى. كما زعموا أن الهامة لا تزال عند ولد الميت لتعلم ما يكون من خبره فتخبر الميت.
صياح البومة هذا, هو "النعي", فالنعي, في أصله : صوت البوم على الخراب, وأنت حين تنعى فقيد الأمة المناضل رفيق الحريري مثلا, فإنك, لغويا, لا تكتب تعزية في جريدة, بل أنت "تنعب" أو "تصيح كما يصيح البوم" على بناء نُقض في الحلكة. وأنت إذذاك, "تُهنَّد" أي تصيح صياح البوم.
أما حكاية "إتساع عين البوم" فهذا ستيريوتايب يا علاء, هل رأيت بومة حقا ؟ أعني بومة حقيقية ذات ليل في مصر.. البوم في بلادنا حدقته ليست واسعة, لكن قصة العين قصة أخرى يا معلم
العين أيضا, ترتبط بالذهنية العربية بالحسد. بينما في الغرب يرون العين مرآة للروح والحديث ذي شجون, فلنختصر, ولنعد إلى تعليقك حول "البوم والنص", عربيا.

لا يستطيع الأديب (إلا فيما ندر) الخروج برموزه عن الفهم الشعبي للترميز, وإلا فإنه يغامر بالكتابة في الفراغ.
بالطبع هنالك شعراء تمكنوا من تفكيك الرمز, و إعادة إنتاجه بما يخدم رسالة النص الشعري, قصيدة أمل دنقل عن الطوفان مثلا, وأواخر قصائده التي أذكر منها "الطيور" و"الخيول" والأزهار" . لكن هذه مغامرة حقيقية, إذ أن المتلقي لا يستسيغ دائما اضطراد تفكيك الوعي الذي صار بمنزلة شفرة وراثية في لا وعيه.

وأخيرا, أضيف, إلى جانب, غادة السمان, أقصوصة غسان كنفاني "ليل البوم" , وقصيدة بالعنوان ذاته لمحمود درويش في "لماذا تركت الحصان وحيدا", هذان النصان يستعيران صورة البومة كضمير صامت وعاتب وشديد الإلحاح, كبديل رمزي لـ (ضد البطل) –أنتاغونست- .
 
This comment has been removed by a blog administrator.
 
اخ علاء الدين

حين يقض فأر اسود ضخم مضجعك هل تحس بالسعادة لمتابعة خفة حركة فأر اسود ضخم(يقال عنه ظلما انه ينقل الطاعون) , وظرفه, وذكائه, وجماله؟
 
ana 3an nafsy ba7eb el boom geddan... they r really precious and unique esp. white ones :)
 
This comment has been removed by a blog administrator.
 
أنا بالنسبة لي البوم طائر جميل وفي نفس الوقت غامض . هيئته تدل القوة والثقة والحكمة

وشكرا
 
Post a Comment

<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?